الجمعة، 24 ديسمبر، 2010

" عديم آحسآس " آنت !


كنت آعلم ، آنني مهمآ حآولت آن آبين لك آخطآئك آلتي آرتكبتهآ بآلآمس

لن تفهمني ، ولن تشعر بمدى وقعهآ على نفسي

وبـ آلفعل ، حملتني آنآ كل آلخطآ ، وصرخت { آنتِِ آللي فتحتي على نفسك بآب جهنم ، تستآهلي }

لن ولم تشعر بـ آخطآئك مآ حييت .. لآنك تعتقد آنك دآئمآ على صوآب

" عديم آحسآس " آنت !

تظلمني ، و آصمت ..




تتحدث عني آمآمهم ،’ تصور لهم في مخيلتهم .. فتآه آخرى , ليست آنآ


تظهرني بصوره بشعه سيئه .. و كأن ليس بيننآ آي صله ،


مع آنني من آلمفروض ، آن آكون بآلنسبه لك " شيء عظيم " تفتخر به !


ليتني لم آتي ، و لم آسمع كلمآتك آلمسمومه ..


ليتني عندمآ سمعتهآ ، حآولت آن آوقفك


لآ آدري لمآذآ فضلت آلصمت و آلآنين بهدوء تآم ..


رغم آنني وجدت على وجوههم علآمآت آلحيره و آلآستفهآم


هم لم يستوعبو مآ تقوله عني ، و آنآ كذلك صدمت فعلآ من كلآمك




يآلقسـآوتك !


تظلمني ، و آصمت .. و للآسف لآ آستطيع آن آتفوه عليك بـ جمله وآحده ..


لآ آدري مآ آلسبب آلرئيسي لـ ذلك آلصمت آلذي يسكنني ..


فقط آنآ لآ آجد مخرجآ لـ آلكلمآت من شفتآي ..


آشعر بآن كل مآ يمكنني آن آخرجه ، هي آهآت و زفرآت عميقه من آلقلب


حآله غريبه ، لم تمر عليّ من قبل ..


كم آكرههآ و كم آكره نفسي عندمآ آصبح صآمته كآلبلهآء لست قآدره على وصف آلمعآنآه

الأحد، 19 ديسمبر، 2010

آشرطه قديمه




" ترى الذكرى ولو حلوة طواريها تهد الحيل "

< دي وهيـآ حلوه كيف لو كآنت حزينـه ؟

..
..

سحقـآ لقلب تشـوبه ذكريـآت حمقـآء لآ قيمــة لهـآ ..
سحقـآ لعقـل يقودنـي آلى مسـآر آلحزن و آلآلم ..
مـآ يبكيني فعلآ
آنهـآ ذكريـآت مضت و رحلت بلآ عوده ،
لمـآ عليّ آن آرتشف من مرآرتهـآ !
لمـآ آصبح فرض عليّ آن آحتآجهآ بين آلحين و آلآخر ..
لمـآ آلحآجه للآحزآن و آلهمـوم ؟
آآآآآآه
متى يآتي آليوم آلذي آجد فيه آن نفسي آكتفت من كل " آلذكريآت آلمآضيـه " و " آلآشرطـه آلقديـمه "
كم آتمنى آن آمحو كل تلك آلآيآم من " عقـلي " ..
و آن لآ آستشعرهـآ آبدآ بـ " قلبي " ..

..
..

آلهي يآ رجآئي ، سآعدنـي على تلك آلهموم آلتي آثقلت كآهلي
و لآ تجعل حآجتي لآحد تلك آلآمور , بل لك وحدك يآ آلله 


الثلاثاء، 14 ديسمبر، 2010

ذكريآت آلمآضي



مسـاً من آلجنون آصـآبني ، آقسم ذلك ،

آوصد بآب غرفتـي ، آطفئ آلآنوآر

آلقي بـ نفسي على مقعدي ، و آضم ركبتـآي آلى صدري ،

و آبدآ بآلآشتعـآل آلنفـسي ، تلوح كل آلذكريـآت آلسـآفله بـ مخيلتي

آبكي و آبكي و آبكي حتى آشهق بكآءآ

و آتمنى آن لآ تتوقف تلك آلدموع آلحآرقه عن وجنتي ،

فـ سقوطهآ ينسيني شيئآ من آلذكريآت و يريحني

آطلق آهآت عديده من صدري ، علّ تلك آلذكريآت آن ترأف بحآلي و تبعد عني ..

و عندمـآ تهدئ نفسـي قليـلآ ،

آمرر يدي على تقـآسيم وجهـي بحثـآ عن آلدموع هنـآ و هنـآك ،

آرغبهآ و آريدهـآ ، آآه آنني فعلآ آحبهآ لآ آدري لم هذه آلفتره بآلذآت عشقتهآ !

ربمـآ هي حـآلة هستيريـه تجتـآحني ،

كم آخشـى آن يصيبني مرض نفـسي بسبب هذه آلآفكـآر ،

" لآ شي يستمـر محـآل ، و كل مآ آحبــه و آرغبــه زآئــل سوآء كآن حقيقة أم خيـآل "

أرددهآ كثيـرآ ..

ربمـآ هي سبب تعآستـي و حزنـي هذه آلفتـره ..

قد آكون مخطئـه ،

آو آن آليآس للآسف تمكن مني و سيطر عليّ

شيء سخيف و لآ يستحق آعلم ، لكن مـآ آلحـل ؟

هكذآ آنـآ !

..

آدرك تمآمـآ كم آنـآ سخيفه عندمـآ آفكر في آشيـآء لآ تستحق ذرة تفكيـر
لمـآ عليّ تذكر آلمـآضي ؟
ربّي ، آستجب دعوآتي .. و سـآعدني يآ آلله ..

..

الاثنين، 13 ديسمبر، 2010

آفتقد نفسي




آفتقـد نفسـي , آو جزء مـآ منـي ..

حتى آلآن

لآ آدري

آين مكـآنه .. !

آو متى يحين آلوقت لـ آعود آنـآ كمـآ آنـآ ,

غريبـه هي آلدنيــآ ..

بقدر مـآ تعطينـي من سعـآده في رخـآء يدي ، آلآ آنهـآ تمنحنـي جمرآ حـآرقـآ في يدي آلآخرى

و تشعـل بدآخلى نآرآ لآ تكآد آن تنطفئ آلآ و تشتعـل مرة آخرى ..

ليـتني آدركـت منذ آلبدآيــه آن هذه آلدنيـآ آخذ و عطـآء ، و محـآل آن يستمر آلحـآل بـ نفس آلحـآل ..

مـآ زلت صغيـره و آعلم ذلك ، صغيـره جدآ بآلنسبــه لهذآ آلعـآلم و هذآ آلكون ،

صغيــره لآن آستوعب آلمعنى آلحقيقي لـ آلآلآم , آلهموم , آلآحزآن و آلدمووع ....

مـآ زآل آمـآمي آلكثيـر لآكبــــر ، و لتكبر روحي و تنضــج ،

آمـآ بـ سعآده لآ متنآهيــه و آمـآ بـ آحزآن متتآليه ،

آو تفـآوت مآ بين تلك و تلك ،

ربمـآ يـآتي آليوم آلمنـآسب لآلملم بعثـرة شتآتي و آجمع بعضي و آجد نفسي

.. و لكن ليس آلآن ..

..

في جميـع آلآحوآل .. تبقى بي سعآده تصنع آمآلآ كبيره بـ قلبي ، 

و آعلم مجددآ آنه لآ شيء يستحق آلحزن ..

آلحمد لك يـآ آلله ..

كن مع الله

عندما تطفح جروحك بألم ذلك الصديد المكنون بداخلك ..
عندما تصرخ لتتحرر من قيودك .. لكنك تحبسها بأعماقك ..
عندما تضغط على جراح قلبك المكسور و تلمم بعثرته ,,

في ذلك الظلام .. لا تبصر .. !

و لا تجد من يساندك .. ولا أحد بالقرب منك ..
تركض و تبحث عن شخصا يضمك ولا ترى .. !!
تبكي و تبكي و تجف دموعك ولا تجد من يهتم لها ..
تجرح و تطعن من أقرب الناس إليك .. 
أهلك .. أصدقائك .. أحبابك .. حتى من نفسك ..
وتمتلئ جروح .. وتعلم أنك عندها أصبحت مخزن للهموم ..

وما أكبره من مخزن .. !!

فاضت و سالت بقايا الهموم بخارجه .. وكتبت عليه " مؤبد وجاري الزيادة " ..
تحكم عليك حياتك بأن تصبح أسيرا لتلك الأحزان ..
وتنقلب بك الحياة رأسا على عقب ..
و لا ترى فيها إلا السيئ ..

وفي كل ليلة تأوي لفراشك و بداخلك أمنية ألا ترى عيناك النور في اليوم التالي ..
وأجمل أحلامك أن تشعر بروحك تصعد إلى السماء ..
و لا هدف لديك سوى الموت .. !
" الموت " أنت لا تدرك ما بعد هذه الكلمة ..
لكنك تريدها و لو بيدك لجلبتها لنفسك ..
ومرارا و تكرارا ترى شريط حياتك يتكرر أمامك ..
" جروح " ,, " أحزان " ,, " هموم " ,, " الآم " ,, ~
ولا تريد إلا الموت  ..

إلى هنا و توقف ,, !!
وتمعن فيما أقوله لتعلم أنها مجرد صراعات سيئة و ظنون كاذبة بعقلك ..

هنالك مقوله تقول .. " القناعة كنز لا يفنى "
كن دائما و أبدا راضيا بحياتك و مقتنعا بما قدره الله لك ..
وتفاءل بالخير حتى تجده كما يقال " تفاءلوا بالخير تجدوه " 
قد يأتي يوم و يصبح أفضل لا شك .. 
لا تتمنى الموت أبدا لأنك لو فكرت قليلا لأدركت أنك مخطئ في خيارك للموت

" الحياة نعمه
قم باستغلالها في التقرب من ربك "
فالله دائما معك .. وهو القريب منك في سراءك و ضراءك 
ارفع يدك له ولن يردك خائبا ,, و اسجد له و ادعوه وستنال ما تريده ..
كن مع الله و سترى كيف تتبدل أحزانك إلى سعادة ,, وهمومك إلى راحة .. 
قم بالتجربة و ستدرك مع الوقت أن حياتك أصبحت أجمل ..

أنين !

في ظلام الليل الدامس .. الهدوء يعم المكان .. لا صوت ولا همس ..

سوى أنين و بكـاء فتـآه من تلك الغرفة المظلمة الباردة

وصراخ الألم والجرح الذي بداخلها ..

ووجع الفراق وهم البعـاد ..

اتخذت من غرفتها مكمن لأحزانها .. مخزن لدموعـهـا و آلامهـا

تمسـك هـاتفهـا وتنتظره ،

تتمنى أن يحـن قلبـه عليهــا ..

ترجو الله أن يتذكرهـا ذلك القـاسي الأنــاني ..

تنتظــر وتنتظــر .. ولكن كل أمنيـاتهـا في مجرد أمنيــات لم تستــطع تحقيقهــا ..

تمر الثواني و الدقائق والساعات والأيام والليالي ومازالت على حالها

تبكي وتناجي الليل وتحاكي القمر

وترى قطرات المطر فتجري دموعها كالنهر ,’

السبت، 11 ديسمبر، 2010

تحدي !

حبيبتي ..... من بعد آلسفر
آبحثي عني في قطرآت آلمطر
حين تنسآب على وجنتيك يآ آغلى آلبشـر
* مقطع من رد خآلو يآسر على خآطرة " فيض مشآعر || "

/
\

و هل لقطرآت آلمطر آن تعوضني ؟!
عن رؤيتك و حضنك تهدئني ،

في ليلة قمرية ، سآنظر للسمآء و آنآديك ..
ويختآل طيفك جفوني و آنآجيك ،

حبيبي يآ حبيبي
آقبل و تملكني ، بين ذرآعيك خذني ..
آمسك بي ، و ضع يدك بين آضلعي

تحسس مدى آلعشق مع نبضآت
ودع حبك جآريآ ليتسلل جسدي

ضمني ، حتى آغفى .. آآه يآ حبيبي كفى !

لم علي آن آجدك كثيرآ في منآمي ، و عآلمي آلممزوج بآلآحلآم و آلآمآني

لم علي آن آرآك طيفآ في ليلي و خيآلي

؟
؟
؟

لم آعد آطيق آلمزيد ، آريدك من آلوريد آلى آلوريد ..

* هنـآ دخلنـآ تحدي خوآطر لوول / و سآر كل وآحد يطلع آللي عندو من آمكآنيآت هع هع /

عجبني آلتحدي :P و آكيد آنآ آلفآيزه دآيمآ

فيض مشآعر ||

شعور مآ بدآخلي يعذبني
و
آحآسيس مجهوله تقتلني


آآآه من " قلب "


صعب هو كتم آلمشآعر و آلآحآسيس !
منذ متى لم يفض بركآن مشآعري و آحآسيسي ؟


كم و كم ، تمنيت آن يآتي ذلك آليوم آلذي آحضتنك فيـه لآعمـآقي =(
و تكون آخر من آودعك في ذلك آلنهآر
كم تمنيت آن يأتي ذلك آليوم لآفرغ كل مآ بجوفي


من

حب .. شوق .. وله .. جنون


آضمك
آضمك
آضمك

كمآ ينبغي و آودعك

تآركه قبله رقيقه على وجنتك ، و دمعه حآرقه على وجنتي تمسحهآ يدآك
آغآدر ، و آترقبك .. حتى تغيب عن نآظري ، فلآ آعد آرآك
هكذآ ، آشعر آنني فعلآ ودعتك حتى آخر لحظه

للآسف ..

تلآشت كل آلآحلآم و آلآمنيآت ،
و تبعثرت آجمل آلآفكآر و آلكلمآت ،

لم يعد لي مجآل لمآ آريد ، ليس هنآلك مزيد

قبل دقآئق كنت هنآ ومعك ، و لم آشعر بـ " حضنك " و لو لدقيقه وآحده
مع علمي آني لن آرآك قبل موعد آلسفر !

بآت ودآعنآ بآردآ ، كآنه كآي يوم عآدي ،

آبتسمت و رحلت ، و بدآخلي آلف دمعه .. و شوق بحجم آلسمآء بل و آكثر

* فقط كنت آريد آحتضآنك في آلوقت آلذي لآ آجد فيه من يعآتبني على مبآلغتي في حضنك
ولكنني لمن آجده للآسف ! =(
هذآ هو سبب ودآعي آلبآرد

عآدت لي آلآمنيآت من جديد ، و تمنيت آن آجدك آلآن ..
لآهدئ نفسي و آنآم ..

" سفري " آعلم آنهآ مده قصيره ، و لكن يكفيني يكفيني آحسآس آلبعد عمن آحب ..
وهذآ مآ سيبكيني كثيرآ ..

آحبك
       و
         قبله لروحك ~



* فيض مشآعر لـ خآلي يآسر قبل سفري للريآض .. 29 / 10 / 2010 =)

يآيآ .. يآ " مصدر سعآدتي " =P

أحبك كالزهرة الخجولة في خلفية المدونة mwaaah
خالك المحب لك دوماً
* تعليق في خآطرة غيـآبك ..

/

\

قليلون هم من يستطيعون وضع آلآبتـسآمه على شفتـآي / حتى في آشد حآلآت حزني

كلمآتهم ، آسلوبهم ، صوتهم .. آو حتى مجرد همسـآتهم ..

تتخلل آعمآق آلقلب و تغير مسـآر آلحزن .. 

خآلي .. يآسر .. آو يآيآ :P آو كمآ تحب آن آنآديك ، =)

يآ " مصدر سعآدتي "

مجرد كلمة منك ، تعني آلكثير بآلنسبه لي ، صدقني

آخبرتك سآبقآ ، آنني " آحبك من آعمآق آلقلب " ومع ذلك آظن آنني لم آحسن آلتعبير .. 

لآن مآ في قلبي لك آكبر من ذلك بكثير ..

أحبك ، بقدر تلك آلسعآده آلتي تبثهآ لصدري ..

أحبك ، بقدر تلك آلآبتسـآمه آلتي تضعهآ على ثغري ..

                             أحبك

آسعدك آلله ، كمآ تسعدني دومـآ =) ، و أبقآك لي ذخرآ XD <  لوول

لآ حُرمت منك ،

كلمآت بسيطه ، نثرتهآ لك هنـآ .. ثق تمآمآ بآن آلقآدم آجمل ..





الجمعة، 10 ديسمبر، 2010

غيآبك ..

غيآبك آنهكني .. آتعبني .. آوجعني

كوجع ليله مظلمة بردهآ قآرس ، آلمهآ يسري بنخآع آلعظم حتى يصل لشرآيين آلقلب فيجمدهآ

تتقطع آلآنفـآس .. تتبدل آلآحوآل

يعتصرني آلموت ، و آصرخ

أينك أنت ؟

كم آفتقد عينآك !

و آفتقد نظرآتك آلتي يصل مفعولهآ آلى آلقلب .. فـ يدمر صقيع آلبرد و يبث روح آلآمآن و آلدفء !

آفتقدك بشده و آتمنى آن آلمحك و آحآدثك لتضخ بدآخلي آلحيآه !

..

..

آعلمت مآذآ يعني غيآبك آلآن ؟!

غيآبك ينهكني ، يتعبني ، يوجعني

و آلى طريق آلموت يآخذني ..

الخميس، 9 ديسمبر، 2010

على رصيف آلآمـل ،

على رصيف آلآمـل ، كنت آنتظرك ..

كنت .. آفكر بك / آتخيلك ، و آلمحك وسط حشود آلنـآس ، بين آلزحآم و آلركآم ..

آنهض كآلـ " مجنونه " لآتي آليك .. و مآ آن آقترب منك حتى آجدك تبتعد عني شيئآ فـ شيئآ 

آلى آن تتلآشي .. 

آقف .. آصرخ .. آمد يدي .. لآ آرجوووك لآ ترحل ،

بنظره مكسوره ، آنظر آلى ذلك آلرصيف .. آسير ببطء ، و آحمل حقآئب آليآس !

تتثآقل عليّ آلحركه ..

و آسقط على آلثرى .. آبكي بحرقة .. حتى متى يآ ترى ؟!

ترى كم من آلوقت تبقى حتى يأتي ,, و آن أتى !

هل سيتلآشي آم يبقى ؟!

آستجمع قوآي و آنهض / لآذهب مره آخرى على ذلك آلرصيف و آنتظر ..
                                                                          و آنتظر .. 
                                                                          و آنتظر .. 
تتسآقط عليّ ثلوج آلشتـآء ، تنمو من حولي آزهآر آلربيع ، تبعثرني آورآق آلخريف ، تحرقني حرآرة آلصيف

ومآ زلت آنآ كمآ آنـآ ، 

آنتظرك هنآك .. آلمحك ، آركض خلفك ، و تتلآشى كآلعآده !

كم آنآ حمقآء فعلآ .. =(








الاثنين، 6 ديسمبر، 2010

عآم جديد



*جومانا
*عندك امنيه تتمنين تتحقق لك ؟
*آيوآ آمآني ڪتير
*اهمها ؟
*دقيقه آفڪر في آهمهآ
*آتمنى آفقد ذآڪرتي و آعيش من جديد

30 / 12 / 1431 هـ

لآح آلتآريخ آمآم نآظري .. !
توقفت , تمعنت ، فكرت .. كيف مضى هذآ آلعآم سريعآ دون آن آشعر به ..
آسترجعت جميع آلذكريآت آلتي مررت بهآ ..
             جميع آلآخطآء آلتي آرتكبتهآ ..
كم كآنت هنآلك آفعآل حمقآء صدرت مني ، آتمنى من آلله آن يغفرهآ لي ..
و آتمنى آن آنسآهآ آنآ آيضآ حتى لآ يضيع وقتي في آلتحسـر و آلندم عليهآ ..

سآحآول آلتغيير من نفسي في آلعآم آلجديد ، لكي آكون آلآفضل آن شآ آلله
لست معصومة من آلخطآ ، و لكنني لن آكرر آخطآئي مجددآ و سآستفيد ممآ مضى ,, =)

( آللهم أنت الأبدي ألقديـم و هذه ـ سنـه جديده ـ أسألك فيهـآ ألعصمـه من ألشيطـآن و أوليآئـه و ألعـون على هذه ـ ألنفـس الأمآره ـ بآلسـوء و الإشتغـآل بمـآ يقربنـي إليك يآكريـم )




بدآيـــه



لم يكن في آلحسبـآن ، آن آفتتح مدونتي في هذآ آلوقت تحديدآ .. كنت آخطط لهذآ آلشيء منذ فتره و لكن لم تسمح لي آلفرصه آلآ آلآن ..


على كل حآل ، سآبدآ و سآترك آلمجآل لـ قلمي و قلبي ،.


كونوآ معي .. خطوة بخطوه .. فـ لآ شيء يجعلني آستمر سوآكم .. :)

..

..

في آلبدآيه ، سآتحدث عن نفسي قليلآ .. و ربمـآ سـيطول آلحديث لكنني سآختصر آلعبآرآت ,

آدرك تمآمآ , آن آلله ميزّنـي بـ صفآت قد لآ توجد في غيري كثيرآ ، لذلك آلحمد لله آولآ ثم لوآلديي ثآنيآ

منذ طفولتي ، و آنآ آحآول جآهده آن آحدد هدفآ لـ حيآتي و مصيري ، آرضي به آلله سبحآنه و تعآلي و من ثم آرضي نفسي

لم آرغب في آن آكون آنسآنه عآديه ، كآي آنسآنه في هذآ آلكون .. لآنني لم آلد كذلك ..

آتمنى و آطمح لآن آكون شيئآ مميزآ في آلعآلم ، آحدث تغيرآ جذريـآ في جميع آلمجآلآت ..

لآ لـ شهره آو لـ مكآنه , فقط لآني آعلم آنني قآدره على فعل آلمستحيل ، و لآ شيء يستطيع آلوقوف في طريقي آلآ بمشيئة آلله

آرجو من آلله آن يوفقني ، و يحقق لي تلك آلآحلآم و آلآمآل آلتي آطمح لهآ =)

..

آلكتآبه و آلتصوير ، من آهم آسآسيآت حيآتي =P 

تصيبني حآلآت جنونيه حين لآ آجد مآ آكتب عنه ، آو بآلآصح عندمآ لآ آستطيع آلبوح

خصوصـآ عندمآ تتزآحم آلكلمآت في جوفي ، يضيق صدري !

حتى آمسك بـ قلمي و آنثر مآ بدآخلي .. فـ آشعر بآلرآحه

آمر بآلحآله نفسهآ ، مع آلتصوير ، و لكن ربمآ بدرجـة آقل من آلكتآبه ..  

على كل .. آنآ لآ آستطيع آلعيش بدونهمـآ , فـ همآ عشقي آللآمتنآهي ، =P

..

يكفي آلى هنـآ ..

كآنت بدآيه ، و لن تكن هنآلك نهآية طآلمـآ صدري يستنشق آلهوآء و روحي على قيد آلحيآه !