الخميس، 9 ديسمبر، 2010

على رصيف آلآمـل ،

على رصيف آلآمـل ، كنت آنتظرك ..

كنت .. آفكر بك / آتخيلك ، و آلمحك وسط حشود آلنـآس ، بين آلزحآم و آلركآم ..

آنهض كآلـ " مجنونه " لآتي آليك .. و مآ آن آقترب منك حتى آجدك تبتعد عني شيئآ فـ شيئآ 

آلى آن تتلآشي .. 

آقف .. آصرخ .. آمد يدي .. لآ آرجوووك لآ ترحل ،

بنظره مكسوره ، آنظر آلى ذلك آلرصيف .. آسير ببطء ، و آحمل حقآئب آليآس !

تتثآقل عليّ آلحركه ..

و آسقط على آلثرى .. آبكي بحرقة .. حتى متى يآ ترى ؟!

ترى كم من آلوقت تبقى حتى يأتي ,, و آن أتى !

هل سيتلآشي آم يبقى ؟!

آستجمع قوآي و آنهض / لآذهب مره آخرى على ذلك آلرصيف و آنتظر ..
                                                                          و آنتظر .. 
                                                                          و آنتظر .. 
تتسآقط عليّ ثلوج آلشتـآء ، تنمو من حولي آزهآر آلربيع ، تبعثرني آورآق آلخريف ، تحرقني حرآرة آلصيف

ومآ زلت آنآ كمآ آنـآ ، 

آنتظرك هنآك .. آلمحك ، آركض خلفك ، و تتلآشى كآلعآده !

كم آنآ حمقآء فعلآ .. =(








ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق